قدمت جامعة الشرق الأدنى ندوة للمرشحين كدليل سياحي

في الدورة الرابعة والثلاثين المعنية بجمع الأدلة السياحية في متحف الإثنوغرافيا (Ethnography Museum). الذي شارك في تنظيمه الإتحاد القبرصي التركي للمرشدين السياحيين ومكتب ترويج السياحة والتسويق التابع لوزارة السياحة والبيئة، الأستاذ المشارك شوكات أوزنور (Assoc. Prof. Dr. Şevket Öznur)، رئيس مركز دراسات قبرص الجديدة و رئيس إتحاد المؤلفين الأتراك، المحاضر في جامعة الشرق الأدنى للغة التركية وآدابها، قدم ندوة للمرشدين السياحيين المرشحين الذين يحضرون الدورة. وقد تناولت الندوة التي إستغرقت يومين موضوعي “الأدب القبرصي التركي وعلم الأعراق البشرية” (Ethnology) والرقصات الشعبية”. ووفقا للبيان الصحفي الصادر عن مديرية مكتب الصحافة والعلاقات العامة بجامعة الشرق الأدنى، شارك 90 مرشحا سياحيا في الدورة التدريبية الثالثة والثلاثين للسياحة التي أقيمت في قصر درويش باشا ومتحف الأجناس البشرية، (Ethnography Museum)، (Derviş Pasha Mansion). قدم الأستاذ المشارك شوكات أوزنور حلقة دراسية وقدم معلومات عن تاريخ الفولكلور القبرصي التركي و علم الأعراق البشرية والرقصات الشعبية والتطورات التي شهدتها أنحاء العالم من الماضي وحتى الوقت الحاضر. كما قدم عروض عملية عن الأعمال الفنية في المتحف. قال الأستاذ المشارك شوكات أوزنور: أن “الثقافة المحلية لها دور كبير في تشكيل الهوية الوطنية” أيضا. أعرب الأستاذ المشارك شوكات أوزنور عن آرائه: “في هذا الصدد، أن ملامسة الدور الحاسم للثقافة المحلية في تشكيل الهوية الوطنية لا يمكن إنكاره وأن تجميع وفحص المنتجات التي يمكن أن تسهم في دراسات الفولكلور القبرصي التركي سيسهم إسهاما كبيرا في ثقافة القبارصة الأتراك”. قدم الأستاذ المشارك شوكات أوزنور معلومات عن المتاحف في الهواء الطلق والتراث الثقافي غير المادي وأن تضع في إعتبارها أهمية التراث الثقافي غير المادي بوصفه منطلقا رئيسيا للتنوع الثقافي وضمانا للتنمية وإذ يشدد الأستاذ الدكتور على الترابط العميق بين التراث الثقافي غير المادي والتراث الثقافي الطبيعي الملموس وأشار الأستاذ المشارك شوكات أوزنور إلى الأثر البعيد المدى لأنشطة اليونسكو في وضع صكوك معيارية لحماية التراث الثقافي، ولا سيما إتفاقية حماية التراث الثقافي والطبيعي العالمي لعام 1972. كما قال الأستاذ المشارك شوكات أوزنور: أن “أحد أهداف الفولكلور هو تسجيل القيم الثقافية التي تختفي من يوم لآخر ونقلها إلى الأجيال المقبلة”. حيث يشير الأستاذ المشارك شوكات أوزنور إلى دور العولمة والتحول الإجتماعي في إذكاء التهديدات بتدهور التراث الثقافي غير المادي وإختفاءه وتدميره. شدد الأستاذ المشارك شوكات أوزنور أيضا على ضرورة تسجيل هذه القيم الثقافية في أقرب وقت ممكن ونقلها إلى الأجيال القادمة. أضاف أيضا أن “هناك حاجة إلى زيادة الوعي، خاصة بين الأجيال الشابة، من أجل صون التراث الثقافي غير المادي”. قال أيضا أننا نلمس الدور الهام لمتاحفنا في إدخال التراث الثقافي لبلدنا، ألقى الأستاذ المشارك شوكات أوزنور أيضا معلومات عن أدوار المرشدين: “إن المرشدين السياحيين لهم دور رئيسي في جلب السياح إلى بلدنا ومتاحفنا وإدخال تراثنا الثقافي. يمكن إعتبار الدور التوجيهي المعاصر بمثابة نقل للمعلومات وتفسير تلك المعلومات. ينبغي أن تكون جميع الأدلة قادرة على تشجيع السياحة من خلال الطريقة التي تعاملت فيها أدوارها. قال أيضا أنه كلما كنت قادرا على التعامل مع الأدوار الخاصة بك، المزيد من السياح سوف يتم سحبهم لبلدنا و متاحفنا وبالتالي، سيكون من الممكن تعزيز تراثنا الثقافي غير المادي، أيضا أن تجري في قائمة المتاحف في الهواء الطلق في العالم. آمل أن تكون الأدلة مجهزة جيدا، سوف تكون قادرة على حماية تراثنا الثقافي وتعزيز السياحة لدينا في أفضل طريقة ممكنة “.

إنتجت جامعة الشرق الأدنى في مختبر 3D نموذج الجمجمة البشرية من خلال طريقة الطباعة ثلاثية الأبعاد

بإعتبارها ملتزمة بضمان أعلى مستويات الجودة في مجال التعليم والطب، جامعة الشرق الأدنى تواصل إدراك أولياتها من خلال الأجهزة المتطورة. تعاون مختبر جامعة الشرق الأدنى 3D ومستشفى جامعة الشرق الأدنى في الإستخدامات الطبية للطباعة ثلاثية الأبعاد. ضمن هذا الإطار، تم إنتاج نموذج جمجمة بشرية بإستخدام طريقة الطباعة ثلاثية الأبعاد. هكذا، أدرك مختبر جامعة الشرق الأدنى 3D ومستشفى جامعة الشرق الأدنى الإشتراك بعمل آخر مهم، فيما يتعلق بطباعة ثلاثية الأبعاد للتطبيقات الطبية. طباعة ثلاثية الأبعاد في التطبيقات الطبية تتزايد على نحو متزايد ومن المتوقع أن تحدث ثورة في الطب والمجالات ذات الصلة. من بيانات التصوير الطبي إلى نموذج مطبوع ثلاثي الأبعاد … ووفقا للبيان الصحفي الصادر عن مديرية مكتب الصحافة والعلاقات العامة في جامعة الشرق الأدنى، فإن عملية إنشاء نماذج تشريحية بطباعة ثلاثية الأبعاد من بيانات التصوير الطبي مستمرة. ذكر أن مختبر جامعة الشرق الأدنى 3D عمل جنبا إلى جنب مع الأستاذ المشارك باهار قايماقام زادة (Assoc. Prof. Dr. Bahar Kaymakamzade) من كلية الطب قسم علم الأعصاب وبينوا الرأس البشري من التصوير المقطعي المحوسب للدماغ وصنع نموذجا مطابقا ثلاثي الأبعاد مطبوعا للجمجمة البشرية بإستخدام تقنية ثلاثية الأبعاد. النماذج التشريحية لها دور كبير في التدريب الطبي والبحوث. من أجل تسهيل التدريب وتوفير التفاعل الجسدي مع النموذج، قد وضعت هذا النموذج الجمجمة البشرية ثلاثية الأبعاد المنتجة حديثا بالفعل إلى إستخدام الطلاب المشاركين في برنامج الفيزيولوجيا العصبية الكهربائية Electro-Neurophysiolog (ENP). ذكر أن هذه الجمجمة المطبوعة 3D وفرت للطلاب فرصة لتنفيذ عدد غير محدود من التجارب تتجاوز المعرفة النظرية. تمت معالجة التجربة التعليمية لجامعة الشرق الأدنى في أوروبا … المشاركة في المؤتمر الثالث للأكاديمية الأوروبية لعلم الأعصاب الذي عقد في أمستردام في حزيران \ يونيو 2017 وحضره أكثر من 6000 أطباء الأعصاب ليس فقط من أوروبا ولكن أيضا من جميع أنحاء العالم، قدمت طبيبة الأعصاب الأستاذ المشارك باهار قايماقام زادة عرضا شفويا عن “نموذج الجمجمة المطبوعة 3D في التدريب إيغ (3D printed Skull Model in EEG training ) وتناول التجربة التعليمية في جامعة الشرق الأدنى. في العرض، تم شرح التطبيقات التعليمية والطبية لطباعة ثلاثية الأبعاد وخطوات النمذجة 3D والأنشطة في مختبرات جامعة الشرق الأدنى 3D إلى الجسم الذي يحضر عن طريق الصور وأشرطة الفيديو. كما أكدت الأستاذ المشارك باهار قايماقام زادة في كلامها أن الأطباء والباحثين والمهندسين عملوا جميعهم بشكل تعاوني في مختبرات جامعة الشرق الأدنى 3D، والتي هي فريدة من نوعها وأول من نوعها في بلدنا، وأنتجت الأطراف الإصطناعية المخصصة، يزرع نماذج تشريحية، الأدوات الجراحية وكذلك مواد للدراسات عن حيوانات التجارب.

تغلب فريق جامعة الشرق الأدنى على فريق Wisla CANPACK بفارق كبير من النقاط …. فريق جامعة الشرق الأدنى: 87-Wisla CANPACK:59

ضمن منافسات الدوري الأوربي للسيدات، واجه فريق جامعة الشرق الأدنى لكرة السلة للسيدات الفريق البولندي Wisla CANPACK في الأسبوع الخامس اليوم وفاز بالنتيجة النهائية 87-59. مع هذا الفوز، يواصل فريق جامعة الشرق الأدنى قيادة المجموعة B بتسع نقاط. وفقا للمعلومات الصادرة عن النادي الرياضة في جامعة الشرق الأدنى، واجه فريق كرة السلة للسيدات في جامعة الشرق الأدنى فريق Wisla CANPACK يوم الأربعاء 22 نوفمبر 2017 الساعة 17:30 (GMT+2) في مجمع جافراغا الرياضي. بدأت جامعة الشرق الأدنى المباراة بكل من Kayla McBride، Courtney Vandersloot، Elin Eldebrink، Ann Wauters Jantel Lavender. انتهت الأشواط بنتيجة 22-16، 44-32، 59-38 و87-59. بوجود حافز كبير والمساعدات والمتابعات، سجل جميع لاعبين فريق جامعة الشرق الأدنى. بدء فريق جامعة الشرق الأدنى الفترة الأولى مع وتيرة عالية. وكان الفريق فعالا في جميع مناطق الملعب. وسجل مختلف اللاعبين في فريق جامعة الشرق الأدنى 22 نقطة بينما سجل الفريق الخصم 16 نقطة. حصل فريق جامعة الشرق الأدنى على الفترة الأولى 22-16. في بداية الفترة الثانية، سجلت Jantel Lavender الرمية الحرة إلى نقاط (24-16). وبأستخدام اللعب تحت الضغط، ظل لاعبو فريق جامعة الشرق الأدنى يتعاملون مع المباراة بشكل كبيرة ويقودون الكرة إلى السلة. فاز فريق جامعة الشرق الأدنى في هذه الفترة 44-33. مع 18 نقطة، كان Jantel Lavender الهداف في النصف الأول. أسم آخر لافت النظر في الشوط الأول كان Courtney Vandersloot مع 6 متابعات. استمرت سيطرة فريق جامعة الشرق الأدنى على المباراة من خلال الأداء المذهل، وصد هجمات الخصم والإبتعاد بالنتيجة. وتجاوزت منافستها 21 نقطة، فازت جامعة الشرق الأدنى في هذه الفترة من خلال النتيجة النهائية للشوط 59-38. Kayla Mcbride، urtney Vandersloot وCansu Köksal بنقاط ثنائية و3 رميات ثلاثية لفتوا الإنتباه في هذا الشوط. بدون ترك مزايا اللعب والأداء الفعال، بدء فريق جامعة الشرق الأدنى الفترة النهائية مع وتيرة عالية جدا، في هذه الفترة، حاول الفرق المنافس العودة في المباراة ولكن لاعبين فريق جامعة الشرق الأدنى لم يعطوا الفرق المنافس أي فرصة من خلال دفاع المنطقة المحكم.  بالفعالة في الدفاع والهجوم، تقدم فريق جامعة الشرق الأدنى 18 نقطة وهزم فريق 87 Wisla CANPACK -59. تسجيل النقاط فريق جامعة الشرق الأدنى: Jantel Lavender  20 نقطة، Kayla McBride 13 نقطة، ourtney Vandersloot 4 نقاط و11 المتابعة، 7 مساعدات،  14 Ann Wautersالنقطة و7 متابعات،Olcay Çakır  10 نقاط و4 مساعدات، Cansu Köksal 8 نقاط، Elin Eldebrink 4 نقاط و7 مساعدات، Gökçe Doğan 5 نقاط، Bahar Çağlar 4 نقاط و5 متابعات، Kim Mestdagh 6 نقاط و3 متابعات. فريق Wisla CANPACK:  Leonor Rodriguez 12 النقطة و5 متابعات،   Cheyenne Parker     13و6 متابعات، Maurita Reid 8 نقاط و3 متابعات،  7 Magdalena Zietaraنقاط. المنافس هو فنرباهتشة في الأسبوع 6 …. الأسبوع السادس من الدوري الأوربي لكرة السلة سيشهد المباراة المرتقبة بين فريقين من المجموعةB . سوف يستضيف فريق جامعة الشرق الأدنى فريق فنرباهتشة في مجمع جافراغا الرياضي على الساعة 18:30 (GMT + 2) يوم الأربعاء 29 نوفمبر 2017.

قسم الإتصالات البصرية والتصميم في كلية الاتصالات بجامعة الشرق الأدنى، عقدت حملة بحثية إلى فاماغوستا بشأن “الجماليات الحضرية”

كجزء من دورة التصميم الجرافيكي في قسم الطباعة والإتصالات في كلية الإتصالات جامعة الشرق الأدنى، قامت الأستاذ المساعد جوكتشا كجاجي (Assoc. Prof. Dr. Gökçe KEÇECİ) و عضو أكاديمية جامعة الشرق الأدنى سلمى جوراني (Selma GÜRANİ) برحلة بحثية إلى فاماغوستا مع مجموعة من 25 طالبا. تم نقل الطلاب إلى مدينة فاماغوستا (Famagusta) المسورة كجزء من حملة “المدينة الثانية للتجميل”. وفقا للبيان الصحفي الصادر عن مديرية الصحافة والعلاقات العامة في جامعة الشرق الأدنى، في أول حملة بحثية أخذ الطلاب لإجراء ملاحظات بشأن مدينة كيرينيا Kyrenia ومراقبة المعالم الثقافية والتاريخية والطبيعية للمدينة. كم قد نفذت الحملة من أجل النظر في إدخال تحسينات على نوعية الحياة في هذه المدينة في الآونة الأخيرة. تم نقل الطلاب إلى مدينة فاماغوستا المسورة لإجراء ملاحظات على علامات التوقيع وعلامات إتجاه المرور على طول الطرق. تصميم إضاءة الشوارع؛ لافتات إعلانية؛ الصناديق، الأرصفة وما إلى ذلك وكلها لها تأثيرات جيدة على جماليات المدينة. أيضا طوال الحملة، أخذ الطلاب ملاحظات وأخذوا صورا للإبلاغ عن ملاحظاتهم. كما قامت الأستاذ المساعد جوكتشا كجاجي: “بإجراء مقارنة بين المفاهيم الجمالية والإطار البصري وإيجاد الحلول النسبية” قام وكيل عميد كلية الإتصالات بجامعة الشرق الأدنى ورئيس قسم الإتصالات البصرية والتصميم الأستاذ المساعد جوكتشا كجاجي ببيان حول هذه المسألة، كما أعرب عن أن نوعية المعيشة و أن الحضارة الحديثة هي إنعكاس للجوانب الثقافية للمجتمع، وبنيته الإجتماعية وفهم العدالة لهذا المجتمع. وأضافت الأستاذ المساعد جوكتشا كجاجي أن تقديم التطبيقات التي تدعم المبادئ العامة للتصميم والجمالية التي ينظر فيها في دورات الإدارة أصبح مهمة أساسية في الإدارة. علاوة على ذلك، فإن البعثات البحثية التي أجريت تهدف إلى توفير فرص للطلاب لإجراء مقارنات على الجماليات والإطار البصري من نيقوسياNicosia، كيرينياKyrenia، فاماغوستاFamagusta، إسكيلة Iskele وجوزليورت Guzelyurt والسعي إلى حلول نسبية للقضايا التي لوحظت في هذا الصدد أيضا قالت الأستاذ المساعد جوكتشا كجاجي إلى أنه في أعقاب الحملات التي تم إجراؤها في كيرينيا وفاماغوستا، فإنها ستستمر في جوزليورت وإيسكيلة ونيقوسيا أيضا.

نشرت الطبعة السابعة من مجلة مستشفيات جامعة الشرق الأدنى بعنوان (القرب من الصحة)

نشرت الطبعة السابعة من مجلة ياقن ساغلق (مجلة القرب من الصحة), (Yakın Sağlık Magazine) وهي نشرة دورية لمستشفى جامعة الشرق الأدنى. الهدف الرئيسي من المجلة هو إبلاغ قرائها حول أحدث خيارات العلاج والمعلومات الحديثة المتعلقة بالصحة، التي هي ضرورة أساسية لا غنى عنها في الحياة. مجلة ياقن ساغلق، التي يتم نشرها باللغتين التركية والإنجليزية كل ستة أشهر، تهدف إلى تبادل أحدث الإبتكارات في العالم الطبي مع قرائها. الطبعة السابعة من المجلة تضم العديد من القضايا الهامة والحالية ذات الصلة في مجال الصحة. وفقا للبيان الصحفي الصادر عن مديرية الصحافة والعلاقات العامة بجامعة الشرق الأدنى، أن رئيس مجلس أمناء جامعة الشرق الأدنى الأستاذ المشارك الدكتور عرفان سعات جونسل (Assoc. Prof. Dr. İrfan S. Günsel) كتب مقالا يشير إلى فخره وسعادته لتقديم الطبعة السابعة من مجلة ياقن ساغلق للقراء، كما أنه منشور دوري لمستشفى جامعة الشرق الأدنى. ذكر الأستاذ المشارك الدكتور عرفان سعات جونسل أن المجلة منذ طبعتها الأولى كانت تهدف إلى أن تقدم لقرائها أحدث المعلومات المتعلقة بالتطورات في الطب والعلوم الصحية في كل من البلاد وعبر العالم. تشارك المجلة أيضا بالمعلومات المتعلقة بالأمراض والأسباب والأعراض، فضلا عن طرق التشخيص والعلاج التي يقدمها مستشفى جامعة الشرق الأدنى. قال الأستاذ المشارك الدكتور عرفان سعات جونسل: “أولويتنا هي إضافة قيمة إلى الحياة ودعم الصحة المجتمعية …” رئيس مجلس أمناء جامعة الشرق الأدنى الأستاذ المشارك الدكتور عرفان سعات جونسل قال في مقالته، في الطبعة السابعة من مجلة الصحة، إنهم قد إعتمدوا قبول مبدأ إضافة قيمة إلى الحياة والنظر إلى دعم الصحة المجتمعية، كأولوية رئيسية. كما يؤكد الأستاذ المشارك الدكتور عرفان سعات جونسل أن المجلة، التي توفر دائما معلومات شاملة عن الصحة، قد بدأت تعتبر مصدرا لتوجيه القطاع الصحي. الأستاذ المشارك الدكتور عرفان سعات جونسل يسلط الضوء عن ملامسة الدور الرائد لجامعة الشرق الأدنى في التعليم، على أنهم يرفعون الأفراد الذين لا يتخلون عن التطورات العالمية، أيضا الذين هم مبدعون ومفتوحون للتغيير والذين يكتسبون منظورا عالميا من خلال توجيه فريقهم المتخصص الذي يطور بإستمرار ويضيف قيم جديدة إلى الميدان الصحة. يشير الأستاذ المشارك الدكتور عرفان سعات جونسل أيضا إلى ملامسة الدور الحاسم للتعاون والدراسات العلمية في خلق القيم ويشير أيضا إلى الدراسات العلمية الجارية التي تجري بالتعاون بين كلية الطب البيطري ومختبر جامعة الشرق الأدنى 3D لتطوير جهاز لتسهيل عمليات جراحة المياه البيضاء والحد من المضاعفات اللاحقة للعمليات الجراحية. يلاحظ أيضا أن المحاكمات أو العمليات المتعلقة بإنتاج هذا الجهاز قد عادت بنتائج إيجابية. ويؤكد الأستاذ المشارك الدكتور عرفان سعات جونسل في مقالته، عن إلتزامهم الواضح بمواصلة تحقيق إختراقات جديدة ذات صلة بمجالات الصحة من خلال تذكيرهم بأنهم أطلقوا مستشفى الدكتور سعات جونسل كيرينيا لجراحة الأسنان ( Dr. Suat Günsel Kyrenia University Dental Hospital) وهو ثاني أكبر مستشفى طب الأسنان والأكثر تجهيزا في قبرص.

التحدي الكبير في كرة السلة: “جامعة الشرق الأدنى – فنرباهتشة”

في الأسبوع السادس من دوري كرة السلة للسيدات في تركيا، سوف يتواجه الفرقتين الذين لم يهزموا، فريق فنرباهتشة وفريق جامعة الشرق الأدنى. في العام الماضي، إنتهى الفريقان الذين واجها بعضهما البعض في السلسلة النهائية في المباراة التي انتهت بفوز فريق جامعة الشرق الأدنى ببطولة. هذا العام فاز الفريقان في المباريات الخمسة الأولى من الدوري. وفقا للبيان الصحفي الذي أصدره النادي الرياضي لجامعة الشرق الأدنى، فإن المباراة التي سيواجه فيها فريقا ستكون في 18 نوفمبر 2017، السبت في الساعة 17:00 في قاعة جافرأغا الرياضية في إسطنبول، ستبث المباراة مباشرة على قناة TRT Sports. Zafer Kalaycıoğlu: “سيكون هناك مباراة صعبة بين فريقين …” من جهته، قال رئيس فريق كرة السلة للسيدات في جامعة الشرق الأدنى ظافر قالايجياوغلو (Zafer Kalaycıoğlu)، الذي علق على مباراة جامعة الشرق الأدنى – فنرباهتشة أنها سيكون مباراة صعبة مع منافسيه. قال المدرب ظافر قالايجياوغلو الذي أعرب عن إحترامه لفريق فنرباهتشة الذي كان منافسا في التصفيات في الموسم الماضي الذي إنها 3-2، أن كلا الفريقين لديهم لاعبين جيدين ويجب أن تعطى تركيز عالي للفوز بالمباراة. تذكر ظافر قالايجياوغلو أن منافسه فنرباهتشة في الدوري الأوروبي “فنرباهتشة لديه فريق جيد من النتائج التي حصلوا عليها في مباريات الأوربية. هزم فريق Ekaterinburg على أرضية ملعبهم. كما هزمنا فريق Famila Schio الإيطالي في ملعبنا، وخسرو هناك. نحن جميعا فرق قوية في نفس المستوى. الفريق الذي يلعب بأقل الأخطاء، إعطاء أفضل الأداء في الملعب سوف يحصل على المباراة “. ” سوف نحاول الحصول على الأسبقية في ملعبنا “ ذكر ظافر قالايجياوغلو أن المباريات التي لعبها العام الماضي لم تحذف من ذاكرة اللاعبين، “نحن نعلم أن مباريات صعبة تنتظرنا. لدينا لاعبين ذوي الخبرة الذين هم في الفريق الأساسي في العام الماضي.  فنرباهتشة قد احتفظ بالفريقة. Veramenika واحدة من الأفضل في أوروبا، وأداء جيد أيضا هذا العام. سوف نركز على المتابعات، وإذا لم يكن لدينا أي مشاكل هنا، قد تكون المباراة مفيدة بالنسبة لنا. هناك جوانب من الفريقين هي مفيدة لبعضها البعض. أعتقد أننا سوف تؤدي مباراة جيدة ومثيرة. أنا بالفعل مع مباراة ممتعة لمشجعي كرة السلة “

الإستراحة الوطنية لم تساعد على الصعود

بعد الإستراحة الوطنية، بدأت الدوري التركي لكرة السلة للسيدات مع مباريات الأسبوع السادس. لعبت أهم مباراة هذا الأسبوع يوم السبت بين فريق الشرق الأدنى وفنرباهتشة. في صالة جافراغا الرياضية، فريق جامعة الشرق الأدنى فقد هذه المباراة الهامة 65-78. وهكذا، ذاق فريق جامعة الشرق الأدنى هزيمتهم الأولى في الدوري هذا الموسم. بعد 5 مباريات متتالية وتحت قيادة المدرب ظافر قالايجياوغلو، بدأت جامعة الشرق الأدنى المباراة بكل من Kayla MacBride، Courtney Vandersloot، Quanitra Hollingsworth، Jantel Lavender Olcay Çakır. وانتهت هذه الأشواط على النحو التالي: 19-14، 38-36، 42-52، 65-78. بدء فريق جامعة الشرق الأدنى الفترة الأولى مع وتيرة عالية والحصول على نتيجة الشوط الأول. بفاعلية في دفاع المنطقة والمتابعات، قاد فريق جامعة الشرق الأدنى اللعبة وفاز 19-14. كانت الفترة الثانية مسرحا للعديد من التحولات. أظهر الفريقان أداء عاليا للسيطرة على المباراة. كما في الفترة الأولى، وسجل فريق جامعة الشرق الأدنى 19 نقطة بينما سجل فنرباهتشة 22 نقطة في هذه الفترة. كان فريق جامعة الشرق الأدنى الفائز في النصف الأول بنسبة 38-36. على الرغم من بدء الفترة الثالثة مع رمية Vandersloot التي حصلة على نقطتين (40-36)، شهد فريق جامعة الشرق الأدنى العديد من الإنتعاشات وأظهر أوجه القصور في دفاعات المنطقة. حقق فريق جامعة الشرق الأدنى 12 نقطة بينما سجل فريق فنرباهتشة 25 نقطة في هذه الفترة. فاز فنرباهتشة في هذه الشوط 50-61. في الفترة الأخيرة، حاول لاعبو فريق جامعة الشرق الأدنى بجد لتقليص الفارق. ومع ذلك، واصل فريق فنرباهتشة القتال ولم يعط أي وسيلة لفريق جامعة الشرق الأدنى. فاز فنربهتشة في هذه المباراة الصعبة بالنتيجة النهائية 65-78. تسجيل النقاط جامعة الشرق الأدنى Kayla McBride: 17 النقطة. 3 متابعات، :Quanitra Hollingsworth 6 نقاط ، 2 متابعات، Courtney :Vandersloot9 نقاط ، 4 متابعات، Olcay Çakır: 7 نقاط ، 3 متابعات، Jantel Lavender: 18 النقطة. فنربهتشة Ayşe Cora: 20 نقطة،  Birsel Vardarlı: 15 النقطة، Kelsey Plum:19 النقطة، Anastasiya :Verameyenka 6 نقاط .

إفتتح المبنى الجديد لكلية العلوم الصحية ومركز عرفان جونسل، للمؤتمرات في جامعة الشرق الأدنى مع إقامة حفلاً كبيراً

وقال البيان الصحفي الصادر من مديرية مكتب الصحافة والعلاقات العامة بجامعة الشرق الأدنى إن حفل الإفتتاح الكبير للمبنى الجديد لكلية العلوم الصحية ومركز عرفان جونسل للمؤتمرات الواقع في حرم جامعة الشرق الأدنى، مع مشاركة الرئيس الثالث للجمهورية التركية لشمال قبرص، الدكتور درويش أرأوغلو (Dr.Derviş EROĞLU) و ممثل السفير التركي في الجمهورية التركية لشمال قبرص، ووزير الأشغال العامة والنقل سيد كمال دوروست (Kemal Dürüst)، ووزير الإقتصاد والطاقة سيد سونات أتون (Sunat Atun) ووزير الزراعة والموارد الطبيعية سيد ناظم تشاووشاوغلو (Nazım Çavuşoğlu)، ووزير الصحة سيد فايز سوجواغلو (Faiz Sucuoğlu) ووزير السياحة والبيئة سيد فكري أتاوغلو (Fikri Ataoğlu)، والمؤسس لجامعة الشرق الأدنى الدكتور سعاد عرفان جونسل ( Dr. Suat İ. GÜNSEL)، ورئيس مجلس أمناء جامعة الشرق الأدنى الأستاذ المشارك الدكتور عرفان سعاد جونسل (Assoc. Prof. Dr. İrfan S. GÜNSEL) ورئيس الجامعة ونوابه، وأعضاء البرلمان، وموظفي جامعة الشرق الأدنى، والطلاب والمدعوين. وقبل الخطب الإفتتاحية وحفل قطع الشريط، قدمت المدرسة الإبتدائية بجامعة الشرق الأدنى أغنية “جوقة الأغاني”. كما قام بالحضور أعضاء هيئة التدريس في قسم الموسيقى بجامعة الشرق الأدنى. و قد بدأ الحفل مباشرة بعد عرض الرقص الشعبي الذي قام به فريق الرقص الشعبي بجامعة الشرق الأدنى. وقد قام كل من : رئيس جامعة الشرق الأدنى، الأستاذ الدكتور أوميت حسان (Ümit HASSAN Prof. Dr.) رئيس مجلس أمناء جامعة الشرق الأدنى الأستاذ المشارك الدكتور عرفان سعاد جونسل (Assoc. Prof. Dr. İrfan S. GÜNSEL) ، وعميد كلية العلوم الصحية بجامعة الشرق الأدنى الأستاذ الدكتور سونتش يوجيجان (Prof. Dr.Sevinç YÜCECAN) ووزير الصحة بجمهورية شمال قبرص التركية ” فايز سوجواغلو “، و رئيس حزب (ستب) (CTP) طوفان إرهورمان (Tufan ERHÜRMAN)، والرئيس الثالث لجمهورية شمال قبرص التركية الدكتور درويش أرأوغلو (Dr.Derviş EROĞLU)، إلقاء خطاباً على التوالي في حفل الإفتتاح الكبير. الأستاذ الدكتور أوميت حسان (Ümit HASSAN Prof. Dr.) “نحن نأخذ زمام المبادرة في التعليم والصحة …” وأكد الأستاذ الدكتور أوميت حسان رئيس جامعة الشرق الأدنى في كلمته الأولى أن توقعاته للدور القيادي في التعليم والصحة قد تم الإطلاع عليه كرسالة. وأبرز أيضاً أن مبادرة رئيس الجامعة والمؤسس الدكتور سعاد جونسل وإخلاصه لبلاده كان له دور حاسم في تحقيق تطورات هامة في مجالات التعليم والعلوم والرياضة والصحة، فضلاً عن توفير هذه الخدمات ضمن الأخلاق المهنية والأخلاقية. الأستاذ المشارك الدكتور عرفان سعاد جونسل (Assoc. Prof. Dr. İrfan S. GÜNSEL) “نحن في طريقنا إلى أن نكون رائدين في الطب العالمي …”. كلمة رئيس مجلس أمناء جامعة الشرق الأدنى الأستاذ المشارك الدكتور عرفان سعاد جونسل أمام الهيئة الحاضرة في الحفل الذى أكد أنه كأسرة “جونسل”مخلصون لمواصلة الإستثمار في المرافق الجديدة لتقديم أفضل الخدمات في جميع مجالات التعليم والعلوم والرياضة والصحة وغيرها من المجالات ذات الصلة. ونحن بصفتنا عائلة “جونسل” ندرك دائماً أهمية الحفاظ على القيم الوطنية عن طريق تأصيل هذه الأراضي التي نلتزم بها بشدة وبحب عظيم سنواصل تحقيق إختراقات عظيمة. وملامسة للدور الهام الذي حققته إنجازاتها في مجالات الصحة والتعليم والعلوم والرياضة والثقافة والإقتصاد في إزالة الحدود الصناعية والحظر، الأستاذ الدكتور “جونسل” أبرز التزامه بالإستمرار بمواصلة تقديم أعلى مستويات الجودة من التعليم والخدمات المطلوبة لتصميم المستقبل والوصول إلى المستقبل. مؤكدا أنها تمضي قدما في خطوات ملموسة إلى أن تصبح رائدة في الطب العالمي، وأكد الدكتور “جونسل” أن مستشفى جامعة الشرق الأدنى ومستشفى الطب الأسنان، وجامعة كيرينيا، ومستشفى “الدكتور سعاد جونسل” و”مستشفى طب الأسنان الدكتور سعاد جونسل” مع البنية التحتية المعاصرة والأجهزة الراقية التي تعرف بأنها تكنولوجيا المستقبل، تبرز باعتبارها أكثر المستشفيات مجهزة التكنولوجيا الفائقة في المنطقة. “كجزيرة، نترك آثاراً في القارات …” تذكيراً بأنهم وضعوا قدمهم على هذا الطريق مع شعار ” العيش حياة قارية في الجزيرة “. وأشار الأستاذ المشارك الدكتور عرفان سعاد جونسل، إلى أنه كان الهدف الأسمى هو ترك علامة جزيرتنا في القارة والإستمرار في أن تكون نموذجاً للعالم. وقال الأستاذ المشارك الدكتور عرفان سعاد جونسل، إنهم حققوا إنجازات بارزة في مجالات التعليم والرياضة والصحة تتجاوز حدود بلادنا، وأشاروا إلى أنهم تم حشدهم لإستئصال وجودهم. معرباً عن أن المبنى الذي تم إنشاءه حديثاً من كلية العلوم الصحية به مختبرات راقية وتكنولوجيا مجهزة تجهيزاً جيداً من شأنه أن يوفر جميع الإحتمالات لرفع مستوى المهنيين والصحيين. وأشار الأستاذ المشارك الدكتور عرفان سعاد جونسل على مركز”عرفان جونسل” للمؤتمرات أن يكون هناك عنواناً جديداً للإجتماعات المحلية والوطنية والدولية حول العديد من القضايا المتعلقة بالعلوم والعلوم الإجتماعية والطب والثقافة والإقتصاد والمجالات ذات الصلة. “.عرفان جونسل” الجد للمتوفى، كان شخصا خاصا جداً، الذي يعلق دائماً على أهمية التعليم، وأراد الجميع أن يتعلم في أفضل طريقة، وشجع الشباب على التعلم وطرح فرص جديدة لأحلامهم، يعتقد في العلم، ويعتقد أنه ينبغي مواصلة تطويره، مع الإجتماعات الوطنية والدولية، والدراسات العلمية والمشاريع التي تلمس الحياة، والأنشطة الملهمة للأجيال الشابة، ومركز “عرفان جونسل” سيكون مركزا تتحول فيه الأفكار إلى واقع ملموس”. وقال انه مع الفهم التعليمي لخلق المعلومات وتقدم هذه المعلومات لإستخدام المجتمع، جامعة الشرق الأدنى هي جامعة الجيل الثالث التي إتخذت رسالة تحويل المجتمع من خلال إنتاج الدراسات العلمية التي أجريت على البحث والتطوير والإبتكار. يجري حالياً تنفيذ 134 مشروعاً يتعلق بالصحة داخل الجامعة. ويتزايد عدد مقالاتنا المنشورة في مجال الصحة. ومن المتوقع أن يكون هناك 1500 مقالة لعام 2018، وأنه يعتقد إعتقاداً راسخاً بأننا سوف نحقق ذلك أيضاً. مشيراً إلى أنه سوف نستمر في النمو من خلال التأصيل في هذه الأراضي لدمج شعب الجمهورية التركية لشمال قبرص مع العالم من خلال إستيعاب القيم العالمية. واختتم الأستاذ المشارك الدكتور عرفان سعاد جونسل ملاحظاته قائلاً: “إن هاتين المؤسستين اللتين تحقق من إفتتاحهما الكبير هما الآن مؤشراً ملموساً و متجذران في هذه الأراضي. وأود أن أتقدم بأطيب تمنياتي لكلا المرفقين “مبنى الجديد لكلية العلوم الصحية في جامعة الشرق الأدنى ومركز “عرفان جونسل” للمؤتمرات اللذين تم إفتتاحهما مع إقامة حفل كبير بحضور عميد كلية العلوم الصحية. ثم بدأت عميد كلية العلوم الصحية الأستاذ الدكتور سونتش يوجيجان تصريحاتها من خلال التعبير والإثارة والفخر وذلك في حفل الإفتتاح الكبير للمبنى الجديد لمركز المؤتمرات عرفان جونسل وكلية العلوم الصحية، والتي تم وضع قاعدته قبل عامين، وتراكمت بسرعة كبيرة. وإلتزاما بمواصلة توفير التعليم الصحي الجيد في الإمتثال بالمعايير التي وضعتها الهيئات الوطنية والدولية، وأعربت الأستاذ الدكتور سونتش يوجيجان عن وجهات نظرها: أن مع 16 الإدارات لديها و24 برامج مصممة تصميما جيدا، أن كلية العلوم الصحية تهدف أن تكون مؤسسة تعليمية رائدة وقادرة على رفع مستوى المهنيين والصحيين والتي مجهزة تجهيزاً جيدا، لتوليد ولتمهيد الطريق أمام جمهورية شمال قبرص التركية، لتجاور الحضارات المعاصرة ومستوى التفاعل. و أبرزت الأستاذ الدكتور سونتش يوجيجان إلى الدور الحاسم للأجهزة والمعدات الراقية في تقديم التعليم بما يتجاور المعايير العالمية، مشيراً إلى أنها قد جمعت إبتكارات التكنولوجيا في كل من مركز المؤتمرات عرفان جونسل وكلية العلوم الصحية. وقد جمعت الأستاذ الدكتور سونتش يوجيجان أيضاً معلومات مشتركة حول مركز عرفان جونسل للمؤتمرات أنه يقع على مساحة 1500 متر مربع، وأن مركز عرفان جونسل للمؤتمرات مع قدرته بسعة تحمل 1000 شخص فهو مرفق معاصر يضم 4 قاعات للمؤتمرات وعشر قاعات للاجتماعات يتم فيه توفير الإتصال بالإنترنت، والإسقاطات، نظام السبورة الذكية، التكنولوجيا المتطورة بالضوء ونظام الإضاءة، ونظم الترجمة الفورية في وقت واحد مع خدمات الصوت والفيديو في جميع القاعات. مركز عرفان جونسل للمؤتمرات يجمع أحدث النظم التكنولوجية داخل بنيانه الأساسية. وبالإضافة إلى ذلك فإن جميع القاعات في مركز عرفان جونسل للمؤتمرات لها خصائص صوتية ويتم إدارتها بواسطة نظام التشغيل الآلي المركزي، وعلاوة على ذلك، تم ضم 30 قاعة محاضرات بسعة 200 شخص و 18 مختبراً بمختلف الأحجام . شرحت أنها تهدف إلى رفع مستوى المهنيين الصحيين القادرين على تحقيق الإنجازات الدولية وقالت الأستاذ الدكتور سونتش يوجيجان إن كلية العلوم الصحية مع موظفيها المختصين وطاقمها في مجال العلوم الصحية انه كان لديه المختبرات المجهزة بتكنولوجيا عالية وجميع الإمكانات لتمهيد الطريق نحو هذه الإنجازات. بالتأكيد على الدور الحاسم الذي يلعبه أعضاء هيئة التدريس والنماذج التعليمية في ضمان النجاح في التعليم، ذكرت الأستاذ الدكتور سونتش يوجيجان أنهم نفذوا برامج مصممة تصميماً جيداً على أساس نموذج التعليم التفاعلي الموجه نحو الطلاب مع إحترام الذات والثقة والمسؤولية، والمعرفة المهنية القوية والأخلاق والمهارات اللازمة للتفكير النقدي والإبداعي، ونكرس موظفينا الأكفاء الذين هم عرضاً للتعلم والبحوث لتلبية الإحتياجات التعليمية للطلاب وتمهيد الطريق بالنسبة لهم نحو المستقبل. أضافت أنها ستجري بحوث تعكس نسيج قبرص، وإختتمت الأستاذ الدكتور سونتش يوجيجان كلمتها بالقول أنها ستعلق تركيزاً خاصاً على ترك علامات لدراستهم العلمية. الوزير سوجوأوغلو (SUCUOĞLU) “جامعة الشرق الأدنى تنفذ توجيهات مهيمنة في مجال الصحة …” وزير الصحة، السيد فايز سوجوأوغلو (SUCUOĞLU) في خطابه للهيئة الحاضرة في الحفل، ذكر أن هذا المبنى الجديد لكلية العلوم الصحية ومركز عرفان جونسل للمؤتمرات الذي إفتتح مع حفل كبير، وأكد سوجوأوغلو وزبر الصحة أن “جامعة الشرق الأدنى ” تقوم بتوجيه مهيمن في مجال الصحة… وقد أظهر سوجوأوغلو أيضاً في كلمته أمام الهيئة الحاضرة في الحفل أن جامعة الشرق الأدنى مع كلية الطب والمستشفى ومستشفى الأسنان قد إتخذت خطوات كبيرة في إطار التوجيه الصحي المهيمن في مجال الصحة الخاصة في بلدنا. وهو يسلط الضوء على أنهم كدولة قدمت كل أنواع الدعم للقضايا الصحية، وصرح وزير الصحة سوجوأوغلو أنهم وقعوا البروتوكولات التي تمكن المرضى من تلقي العلاج في البلاد دون الحاجة إلى البحث عن خيارات العلاج في الخارج. فايز سوجوأوغلو، الذي أعرب عن إعتقاده في إنشاء النظام الصحي المستهدف بموجب التشريع الجديد إلى أهمية السياحة الصحية وأن البلدان المتقدمة تنفق الكثير من الوقت على السياحة الصحية وتكرس موارد كبيرة لإطلاق البنية التحتية. مع إنشاء كليات الطب والمستشفيات ومستشفيات الأسنان في جامعة الشرق الأدنى وجامعة كيرينيا، تم التغلب على مشكلة البنية التحتية. وكل من هذه المرافق مع بنيتها التحتية مجهزة بالكامل. هو أيضاً إستثمار في السياحة الصحية. قال إن هذه الإستثمارات التي تشهد إتجاهاً متزايداً ستمهد الطريق أمام بلدنا نحو أن تكون مقصداً للسياحة الصحية. وقال إنه بعد تقديمه للبنية الأساسية المتطورة في كلية العلوم الصحية شارك الوزير سوجوأوغلو في وجهات نظره، أن هذا المرفق الجديد سوف يقوم برفع مستوى العاملين الصحيين المجهزين تجهيزاً جيداً والقادرين على إستيعاب إحتياجات الكوادر الفنية المطلوبة في المرافق الصحية. وبدون شك فإن الطلاب الذين سيتم رفع مستوهم من خلال برامج التعليم التي تتوافق مع المعايير العالمية، وتطوير مهنة المهنية المتطورة. أود أن أتمنى لهم التوفيق والنجاح مع أطيب تمنياتي. رئيس حزب (ستب) (CTP) طوفان إرهورمان “أن جامعة الشرق الأدنى تنجز الخدمات الصحية التي هي الخدمة العامة الأساسية” رئيس حزب (ستب) (CTP) (حزب الخصم الرئيسي) طوفان إرهورمان، القاء كلمة في الحفل و ذكر انه إفتتاح مبنى كلية العلوم الصحية الجديد ومركز عرفان جونسل للمؤتمرات مع حفل كببر أن جامعة الشرق الأدنى هي الأساس للخدمة الصحية التي هي الخدمة العامة الأساسية. وألقى رئيس الحزب كلمته في الحفل الذي أكد أن جامعة الشرق الأدنى تفي بمتطلبات الخدمات الصحية والتي هي واحدة من الخدمات العامة الأساسية. وذكر طوفان إرهورمان أن الجامعات والقطاع الخاص قد حققوا إستثمارات كبيرة في حين ظلت الإستثمارات الحكومية متخلفة عن الركب. وأضاف أنه ينبغي تغيير السياسة الصحية سواءً كانت الدولة أو الجامعات أو القطاع الخاص الذين يقدمون الخدمات الصحية، فإن نوعية هذه الخدمات لا تتغير ولا بد من الوفاء بمتطلبات الخدمة العامة. وقد حققنا إستثمارات وتطورات كبيرة في مجال الخدمات الصحية التي تقدمها الجامعات والقطاع الخاص، لكننا لم نتمكن من تحقيق تنسيق متزامن بين القطاعين العام والخاص ولا بد من تحسين السياسة الصحية لذا يجب على الدولة أن تضمن خطة ورؤية تمكن الجامعات والقطاع الخاص والمؤسسات الحكومية التي تشارك في الخدمات الصحية من التعاون مع بعضها البعض والنظر في بعضهم البعض، كشريك لتقديره بدلاً من إعتبار بعضهم البعض منافسين إن لم نتمكن من تحقيق ذلك يجب أن نتوصل إلى سياسات تصورية ودائمة للتعليم . مشيرا إلى أهمية الإستثمارات التي تقوم بها الجامعات والقطاع الخاص على الرغم من التجارب والمحن التي شهدتها الدولة، وأكد توفان إرهورمان أن الإنجازات التي تحققت على الفرد وتحولت إلى رؤية إجتماعية في مجال معجزة التي أنشئت تحت قيادة جامعة الشرق الأدنى ورئيسها، مؤسس الجامعة الدكتور سعاد جونسل في هذا الصدد فإن كلية العلوم الصحية ومركز عرفان جونسل للمؤتمرات له أهمية كبيرة. من شأنها أن هذه الإستثمارات ستمكن الشعب القبرصي التركي، بالإستمرار في الحصول على الخدمات الجيدة. ذكر توفان إرهورمان، أن هذا الحفل والأفتتاح الكبير يحقق بنية مجتمع كريمة مرغوبة ويمكن أن يتحقق. توفان إرهورمان، إختتم تصريحاته متمنيا بالتوفيق والنجاح. درويش إرأوغلو،تسهم إستثمارات جامعة الشرق الأدنى في تنمية إقتصادنا وتوفير فرص العمل. يلقي الخطاب النهائي في الحفل، الرئيس الثالث لجمهورية شمال قبرص التركية الدكتور درويش إرأوغلو (Dr.Derviş EROĞLU) على أن كل مؤسسة في الجمهورية التركية لشمال قبرص قد وضعت جذور قاعدة البلد. ذكر أن التوظيف كان واحداً من أهم التحديات التي واجهتها الجمهورية التركية لشمال قبرص، وألقى الدكتور درويش إرأوغلو الضوء على الدور الحاسم للإستثمارات في تأمين فرص العمل وأن الإستثمار يحتاج إلى التفاني والشجاعة تحت قيادة رئيس الجامعة المؤسس الدكتور سعاد جونسل، جامعة الشرق الأدنى التي تأتي دائماً مع إستثمارات كبيرة لتعزيز بلدنا وجعل إسمها معروف في جميع أنحاء العالم. جامعة الشرق الأدنى مع كلية الطب المعاصر وكلية العلوم الصحية والمستشفيات ومراكز المؤتمرات هي مؤسسة تعليمية لتقديم التعليم الجيد وفقاً للمعايير العالمية. قال أن إحتفال جامعة الشرق الأدنى، التي لديها الآلاف من المنشورات العلمية وقال الدكتور درويش إرأوغلو أن مبنى من 10 طوابق لكلية العلوم الصحية ومجهزا تجهيزاً تكنولوجياً عالياً، وفر بيئة ممتازة للتثقيف الصحي من خلال الجمع بين الإدارات الصحية التكميلية تحت سقف واحد. وقد قيم مركز عرفان جونسل للمؤتمرات الذي يقع في مبنى كلية العلوم الصحية كإخلاص الإبن والإلتزام لوالده، وقدم الدكتور درويش إرأوغلو واسع تقديره لأولئك الذين بذلوا جهوداً للإستثمارات. وإختتم كلمته بتمنياته بالتوفيق والنجاح. تم إحياء ذكرى عرفان جونسل مع ملاحظات عاطفية … أخذ المنبر مرة أخرى بعد الخطب الإفتتاحية، رئيس جامعة الشرق الأدنى الأستاذ الدكتور أوميت حسان، إحتفال عرفان جونسل، والد المؤسس الدكتور سعاد جونسل، من خلال التأكيد على أن مركز عرفان جونسل للمؤتمرات، والذى يقع في مبنى كلية العلوم الصحية، في الخدمة لجعل إسم المرحوم أبدي. وهناك الكثير بمعرفة المزيد عن المرحوم عرفان جونسل، لأولئك الذين لا يعرفون عنه عن كثب. لم يكن عرفان جونسل فقط، من أسلاف أسرة جونسل ولكن أيضاً معلمه العظيم الذي مزج مجتمع الشرق الأدنى وتوجهه بخبراته وحكمته العظيمة. مشيراً إلى أنه على خلفية الحماس في الطبيعة، وقد شارك الأستاذ الدكتور أوميت حسان وجهات نظره أن كان المرحوم عرفان جونسل متعمق في الحب مع الطبيعة. وقد تجلى هذا الحب في كل تصريحاته وسلوكياته وأنشطته الإبداعية. إن إلقاء نظرة على ظلال نافذة منزله تكفي لإعطائك فكرة عن روح الترابط مع الطبيعة التي تكمن في قلبه. الأستاذ الدكتور أوميت حسان، تذكر ذكرى من ذكرياته. وهي أن المرحوم قال لزملائه: أن الأشجار التي تزرع في منطقة الحرم الجامعي سوف تتحول إلى الغابات مع مرور الوقت وإنه سوف يستمع إلى أصوات الأشجار وهذا المرحوم إسمه عرفان، ناسب بالكامل، وذلك بفضل الله أنه سمع أيضاً أن صوت الأشجار مختلطة مع أصوات الآلاف والآلاف من الطلاب الشباب. إختتم الأستاذ الدكتور أوميت حسان كلماته من خلال التأكيد على أن رئيس الجامعة والمؤسس قد أخذ الشعلة من والده وخطى خطوات هامة نحو ضمان التنمية في التعليم والعلوم والصحة والرياضة والثقافة والإقتصاد وفي المجالات الأخرى ذات الصلة. بعد الخطب، تم قطع الشريط وفتح بمشاركة البروتوكول. بعد مراسم الإفتتاح، قام المشاركون بجولة في مبنى كلية العلوم الصحية ومركز عرفان جونسل للمؤتمرات.

كانت جامعة الشرق الأدنى ممثلة في الندوة الوطنية الثانية للجيولوجيا الهندسية والجيوتكنيك

شارك الأستاذ الدكتور جاويت أتالار (Prof. Dr. Cavit Atalar)، مدير مركز لميكانيكا التربة والهندسة الجيوتقنية ورئيس قسم هندسة البترول والغاز الطبيعي بجامعة الشرق الأدنى، في ندوة الجيولوجيا الهندسية الوطنية الثانية والجيوتكنيك التي عقدت في جامعة تشوكوروفا، بمدينة أضنة (Çukurova University). ذكر البيان الصحفى الصادر عن مديرية مكتب الصحافة والعلاقات العامة بجامعة الشرق الأدنى أن ندوة الهندسة الوطنية والجيوتكنيك الثانية التي شاركت في تنظيمها إدارات الهندسة الجيولوجية لجامعة مرسين و تشوكوروفا والجمعية التركية للهندسة الجيولوجية. بدعم رئيسي فرع مدينة أضنة من غرفة المهندسين الجيوتقنية، عقدت الندوة في جامعة شوكوروفا في مدرج مدحات أوزسان في تاريخ  12-14 تشرين الأول / أكتوبر 2017. كان عدد كبير من الأكاديميين والباحثين والمهندسين وممثلي الوكالات الحكومية ذات الصلة وممثلي الشركات والمديرين في الندوة. قدمت 46 مادة في الندوة؛ كما تحققت رحلة فنية أيضاً. ألقى الخطاب المكلف بالكلمة الأستاذ الدكتور ماهر واردار ( Prof. Dr. Mahir Vardar) كلمة عن دور ووظائف الجيولوجيا الهندسية على الطريق إلى الجيوتقنية. وقدم مجموعة من 45 عرضاً في 14 جلسة عقدت طوال الندوة. قدمت العروض معلومات عن مجموعة واسعة من القضايا التقنية بما في ذلك الجيولوجيا الهندسية والجيوتقنية في التخطيط المكاني والجيولوجيا الهندسية والجيوتكنيك لتخطيط وبناء فتحات تحت الأرض، توصيف الجماهير الصخرية، الجيولوجيا الهندسية في الحفاظ على المواقع التاريخية، إستقرار المنحدرات والإنهيارات الأرضية، الجيولوجيا الهندسية في التطبيقات الهندسية، الهندسة الجيولوجية خصائص الصخور والتربة، الجيولوجيا الهندسية والجيوتكنيك في التعدين، تقنيات النمذجة العددية في الجيوتقنية، الخطر والمخاطر في الجيولوجيا الهندسية، السلوك الأرضي المتعلقة بالزلازل، الجيولوجيا الهندسية في إختيار الموقع، الهندسة الجيولوجيا التعليم، مواد البناء الطبيعية، الطاقة الحرارية الأرضية والبيئة الجيوتقنية، الجيولوجيا الهندسية لهياكل الإحتفاظ بالماء. يوم 14 تشرين الأول / أكتوبر 2017، وهو اليوم الأخير من الندوة، تم القيام برحلة فنية إلى الإنهيارات الأرضية، بمدينة مرسين، طرسوس، كانليديفانة، الجنة والنار (الجنة والجهنيم)، المجاري والربو (الربو). في الندوة قدم رئيس الجمعية التركية لجيولوجيا الهندسة، الأستاذ رمزي كاراجوزيل (Professor Remzi Karagüzel)، لوحة إلى الرئيس المؤسس للجمعية التركية للجيولوجيا الهندسية، الأستاذ رشات أولوساي ( Professor Reşat Ulusay)، الذي تم إختياره رئيساً للجمعية الدولية لميكانيكا الصخور والصخور الهندسة (InternationalSociety for Rock Mechanics and Rock Engineering) للمصطلحات 2019-2023

تم تمثيل كلية الإتصالات في جامعة الشرق الأدنى في المؤتمر الدولي الثاني للعلوم والإتصالات والدراسات الإعلامية في إسطنبول

عضو أكاديمي بكلية الإتصالات في جامعة الشرق الأدنى، السيدة ديلان تشيفتشي (Dilan Çiftçi) شاركت في المؤتمر الدولي الثاني لعلوم الإتصالات والدراسات الإعلامية الذي عقد في إسطنبول، ومثلت جامعة الشرق الأدنى بنجاح. في المؤتمر، تم إستعراض المسائل المتعلقة بما يلي: بحوث علوم الإتصالات؛ البحوث المتعلقة بالصحافة؛ البحوث في التلفزيون الإذاعي والسينما؛ البحث في وسائل الإعلام الجديدة. المنظمات الإعلامية والإقتصادية؛ الإتصالات السياسية والإعلامية؛ البحوث المتعلقة بالعلاقات العامة؛ البحوث التجارية؛ التواصل بين الثقافات والإعلام؛ البحوث المتعلقة بالمسائل الجنسية الإجتماعية، المرأة والطفل؛ البحوث المتعلقة بالإتصالات المرئية. وقدمت عروض بشأن المسائل المذكورة أعلاه التي بحثت علميا؛ يجمع بين نهج من مختلف النماذج ووجهات النظر في المؤتمر الذي إستضافته جامعة كوجاإيلي (Kocaeli University) وجامعة إسطنبول ايوانساراي (Istanbul Ayvansaray University.). أعلنت السيدة ديلان تشيفتشي، عضو أكاديمي بكلية الإتصالات في جامعة الشرق الأدنى، في بيان أدلت به أمام مديرية الصحافة والعلاقات العامة في جامعة الشرق الأدنى، أن الهدف الرئيسي للمؤتمر هو تزويد الأكاديميين بتقاسم المعارف والقضايا المتعلقة بالنهج الجديد في البحث عن وسائل الإعلام والإتصالات في المنصة الدولية. وأكدت أيضاً أن عدداً كبيراً من بينهم عضواً أكاديمياً في جامعة كارولينا الشمالية بولاية نورث كارولينا قسم الإعلام والصحافة، الأستاذ الدكتور يحيى ر. كماليبور (Prof. Dr. Yahya R. Kamalıpour)، ألقى كلمة إفتتاحية في المؤتمر وأنه كان أيضاً رئيساً لمركز الدراسات العالمية في جامعة بوردو (Purdue University)؛ ورئيس المراكز المختلفة الأخرى للإتصالات والإعلام. السيدة ديلان تشيفتشي”الإرتياح من الديمقراطية في البلدان الأعضاء في الإتحاد الأوروبي والإهتمام بالسياسة يتناسب طردياً”. قدمت السيدة ديلان تشيفتشي، المزيد من التفاصيل؛ مجموعه من 20 جلسة عقدت على مدار 3 أيام من المؤتمر وفي الجلسة الأولى قدمت عرضاً عن “الرضا عن الديمقراطية من خلال التأثيرات الوسيطة للحملات الإنتخابية” قد ركزت السيدة ديلان تشيفتشي، وهي عضو أكاديمي في جامعة الشرق الأدنى، خلال العرض الذي قدمته، على الكثير من الإهتمام في المؤتمر، أكدت على العلاقة النسبية المباشرة بين رضا الديمقراطية في الدول الأعضاء في الإتحاد الأوروبي والإهتمام بالحملات الإنتخابية السياسية. وأضافت أنه خلال إنتخابات البرلمان الأوربى اظهر مواطنون الإتحاد الأوروبى إهتماماً كبيراً بالحملات الإنتخابية التي جرت. وذكرت تشيفتشي أنه نتيجة لدراستها، توصلت إلى إستنتاج مفاده أن هناك علاقة تناسبية مباشرة بين الرضا عن الديمقراطية ومستوى الإهتمام الذي أظهرته الحملات الإنتخابية. في نهاية العرض الذي قدمته باللغة الإنجليزية، أكدت السيدة ديلان تشيفتشي إعتقادها بأن هناك علاقة قوية بين مفهوم العلمانية والرضا عن الديمقراطية في مواطني الإتحاد الأوروبي. وأشير إلى أن العرض الذي قدمته العضو الأكاديمي بكلية الإتصال في جامعة الشرق الأدنى، السيدة ديلان تشيفتشي، كان محبوباً جداً واستمع إليه بإهتمام كبير في المؤتمر الدولي الثاني لعلوم الإتصالات والدراسات الإعلامية.
tercih robotu