مثلت جامعة الشرق الأدنى جمهورية شمال قبرص التركية في المؤتمر الدولي التاسع عشر لميكانيكا التربة والهندسة الجيوتقنية الذي عقد في كوريا الجنوبية وشارك فيه حوالي 2000 من العلماء من أكثر من 80 بلداً

Also available in: Türkçe, English

Added On: 30 أكتوبر 2017, الإثنين, 15:44
Last Edited On: 30 أكتوبر 2017, الإثنين, 15:44

مثلت جامعة الشرق الأدنى جمهورية شمال قبرص التركية في المؤتمر الدولي التاسع عشر لميكانيكا التربة والهندسة الجيوتقنية الذي عقد في كوريا الجنوبية وشارك فيه حوالي 2000 من العلماء من أكثر من 80 بلداً

تحدث الأستاذ الدكتور كافيت أتالار مع الأمين العام السابق للأمم المتحدة بان كي مون.
قد عقد المؤتمر الدولي التاسع عشر لميكانيكا التربة والهندسة الجيوتقنية (المركز الدولي التاسع عشر للمركز الدولي لبحوث المناخ) في مركز COEX للمؤتمرات في سيول بكوريا، في الفترة من 17 إلى 22 سبتمبر 2017. وكان موضوع المؤتمر الدولي التاسع عشر للثقافة والمناخ (ICSMGE)هو”كشف المستقبل، والإتصال فيما بعد” حول سد الفجوات بين الماضي والمستقبل، وبين المهندسين الشباب وكبار المهندسين، وبين الدول النامية والمتقدمة. الأستاذ الدكتور كافيت أتالار، مدير مركز تقييم جامعة الشرق الأدنى لميكانيكا التربة والهندسة الجيوتقنية، محاضر في هندسة ميكانيكا التربة والجيوتقنية في قسم الهندسة المدنية، ورئيس قسم هندسة البترول والغاز الطبيعي، كما حضر الدورة التاسعة عشرة للجنة الدولية المعنية بالصحة والسلام والأمن كداعية.

يؤكد البيان الصحفي الصادر عن مديرية مكتب الصحافة والعلاقات العامة في جامعة الشرق الأدنى أن المؤتمر الدولي لميكانيكا التربة والهندسة الجيوتقنية هو حدث سنوي يعقد في بلدان مختلفة في تواريخ مختلفة كل عام. ويهدف المركز إلى متابعة التفاهم المتبادل والتعاون بين الخبراء والأطراف المهتمة وإيجاد فرص لتبادل المعارف الحديثة وتعلمها وتوفير منصة يناقش فيها العلماء والخبراء والممارسون والباحثون وعلماء البحوث القضايا الحالية والمحتملة ذات الصلة. بالإضافة إلى ذلك، حدد المركز هدفه الرئيسي للإسهام في الدراسات البحثية والعلوم من خلال مناقشة المشاكل التي تواجهها البلدان المختلفة في جميع أنحاء العالم وإيجاد الحلول. وضمن هذا النطاق، جمع المؤتمر الدولي التاسع عشر لميكانيكا التربة والهندسة الجيوتقنية العديد من كبار العلماء الأكاديميين والخبراء والممارسين والباحثين وعلماء البحوث للتبادل وتبادل الخبرات ونتائج البحوث في جميع جوانب ميكانيكا التربة والهندسة الجيوتقنية. كما وفرت منصة رائدة متعددة التخصصات للباحثين والممارسين والعلماء الأكاديميين لتقديم ومناقشة أحدث الإبتكارات والإتجاهات والمخاوف فضلاً عن التحديات العملية التي واجهتها والحلول المعتمدة في مجالات ميكانيكا التربة والهندسة الجيوتقنية.

وألقى الأمين العام السابق بان كي مون كلمة الإفتتاح الخاصة بالمركز الدولي للهجرة والأمن الغذائي لعام 2017
وإفتتح الإجتماع التاسع عشر للجنة الإقتصادية لأمريكا اللاتينية والبحر الكاريبي بعنوان “بان كي مون”، الأمين العام السابق للأمم المتحدة.

وفي تصريحاته، أكد بان كي مون أنه بصفته الأمين العام للأمم المتحدة، يعلق دائماً أهمية على إيصال المساعدات إلى مناطق الكوارث، وأشار إلى أنه بعد وزير الخارجية الأمريكي السابق هيلاري كلينتون، كان ثاني شخص ذهب إلى هايتي في عام 2010 بسبب الزلزال المدمر الكبير حيث توفي العديد من الهايتيين وأكثر من 40 موظفاً من موظفي الأمم المتحدة. “آمل أن تقوموا بإجراء دراسات علمية مفيدة ومفيدة ليس فقط لبلدانكم بل أيضا للعالم. وأعتقد اعتقاداً راسخاً بأنكم سوف تلعبون دوراً حاسماً في الحد من الأضرار الناجمة عن الكوارث التي تحدث في جميع أنحاء العالم، وأن الهندسة الجيوتقنية هي مفتاح حل الكوارث الطبيعية والكوارث التي من صنع الإنسان “.

مثلت جامعة الشرق الأدنى جمهورية شمال قبرص التركية في المؤتمر الدولي التاسع عشر لميكانيكا التربة والهندسة الجيوتقنية الذي عقد في كوريا الجنوبية وشارك فيه حوالي 2000 من العلماء من أكثر من 80 بلداً

إلتقى الأستاذ الدكتور كافيت أتالار مع الأمين العام السابق للأمم المتحدة بان كي مون
قد أتيحت الفرصة للأستاذ الدكتور كافيت أتالار للقاء بكبار المسؤولين التنفيذيين والعلماء والممارسين من العالم العلمي المتخصص في هذا الموضوع وكذلك الأمين العام السابق للأمم المتحدة بان كي مون. وأكد البروفسور الدكتور كافيت أتالار، بوصفه قبرصي تركي، أنه حضر المؤتمر نيابة عن جامعة الشرق الأدنى والجمهورية التركية لشمال قبرص، وأعرب عن تقديره للأمين العام السابق بان كي مون تقديراً لجهوده نحو إيجاد حل للنزاع في قبرص. وأعرب الأمين العام السابق عن إرتياحه للمشاركة في المؤتمر وقال “شكراً” باللغة التركية.

حضر حوالي 2000 من العلماء من أكثر من 80 بلداً للمؤتمر

حقق المؤتمر المعني بميكانيكا التربة والهندسة الجيوتقنية، وهو واحد من أكثر المؤتمرات المرموقة في العالم، ما يقرب من 000 2 مشارك من أكثر من 80 بلداً. وخلال اليومين الأولين من المؤتمر، شارك الأستاذ الدكتور كافيت أتالار في الخطب الرئيسية، وشارك خلال اليومين الآخرين في المناقشات والعروض. حضر البروفسور فيازا جينيجي أوغلو، رئيس الجمعية التركية لميكانيكا التربة والهندسة الجيوتقنية (TSSMGE) والرئيس الفخري إرغون توغرول والبروفيسور بيدرو سيكو بينتو الرئيس السابق للجمعية الدولية لميكانيكا التربة والهندسة الجيوتقنية (ISSMGE) وهي وجبة تركية تقليدية.