قد تم تمثيل كلية الصيدلة في جامعة الشرق الأدنى في ورشة عمل في مالطا

Also available in: Türkçe, English

Added On: 30 أكتوبر 2017, الإثنين, 15:14
Last Edited On: 30 أكتوبر 2017, الإثنين, 15:16
قد تم تمثيل كلية الصيدلة في جامعة الشرق الأدنى في ورشة عمل في مالطا

كلية الصيدلة في جامعة الشرق الأدنى مثلت الجامعة في ورشة عمل بعنوان “تصميم المناهج الدراسية وتحديثها لتدريس الصيدلة السريرية” والتي شاركت في تنظيمها الرابطة الأوروبية لكليات الصيدلة European Association of Faculties of Pharmacy (EAFP), الرابطة الأمريكية لكليات الصيدلة American Association of Colleges of Pharmacy (AACP)؛ ومجلس الإعتماد لتعليم الصيدلة Accreditation Council for Pharmacy Education (ACPE).
وفقاً للبيان الصحفي الصادر عن مديرية الصحافة والعلاقات العامة في جامعة الشرق الأدنى، عقدت ورشة العمل في العاصمة مالطا، فاليتا. أشير إلى أن الحدث استضافته كلية الصيدلة في جامعة مالطة وكان هناك مشاركون من بلدان مختلفة عديدة في جميع أنحاء العالم. بالإضافة على ذلك، ذكر أن المشاركين في حلقة العمل قدموا معلومات عن المناهج الدراسية المستخدمة حالياً في كليات الصيدلة، جنباً إلى جنب مع المعلومات عن عمليات تطوير المناهج ثم الأفكار المشتركة حول كيفية تحديث المناهج الدراسية.
بالإضافة إلى ما ذكر أعلاه، تم تقديم مزيد من التفاصيل بشأن المشاركين في حلقة العمل، مشيرا إلى أنهم ممثلون من تركيا والبرتغال وأمريكا، كما أن رئيس قسم الصيدلة في جامعة الشرق الأدنى الأستاذ المشرك بيلجان باشجوت والدكتور لايقا جوكتشا قوش Assoc. Prof. Dr. Bilgen Başgut, Dr. Laika Gökçekuş والأخصائي نوزات بيراند Specialist Nevzat Birand يمثلان كلا من الإتحاد الوطني الجديد والجمهورية التركية لقبرص الشمالية.

وقدم أعضاء هيئة التدريس بكلية الصيدلة في جامعة الشرق الأدنى معلومات عن التناوب السريري بشأن التدريس السريري للصيدلة في مستشفى جامعة الشرق الأدنى وعلى مسؤوليات مركز الإرشاد للمخدرات ذات الصلة بالتعليم.

قد تم تمثيل كلية الصيدلة في جامعة الشرق الأدنى في ورشة عمل في مالطا

تمت مناقشة الاحتمالات ذات الصلة بكيفية تحديث المناهج الدراسية لكليات الصيدلة…

قد تم تقييم الطرق المثلى لإجراء التغييرات وتحديث المناهج الدراسية في مجموعة من الفرق، ثم كإجراء متابعة، تم النظر في التقييمات الممكنة للتغييرات التي سيتم إجراؤها. من الجدير بالذكر أن كل كلية من كليات الصيدلة ساهمت في ورشة العمل من خلال تبادل الخبرات الخاصة بها، كما أن الأكاديميين من كلية الصيدلة في جامعة الشرق الأدنى وفروا للمشاركين الآخرين في الورشة تجاربهم على التغييرات التي كان عليهم القيام بها خلال عملية الحصول على إعتماد لمناهجهم. بالإضافة على ذلك، ذكر أن حلقة العمل أتاحت للمشاركين من مختلف البلدان إقامة تعاون في المستقبل وفي المستقبل القريب.

نتيجة الجلسات، تم الإتفاق على أن المناهج التي تدار في كليات الصيدلة والتطبيقات التعليمية النسبية قد بدأت سلسلة جديدة؛ وبالتالي، كان من المهم إلى حد ما إعادة تصميم المناهج وفقاً للإحتياجات المعاصرة التي تم تحديدها.