مكتب الصحة و الثقافة و الرياضة

Also available in: Türkçe, English

من الجهة الأولى تعتبر الجامعة المكان الذي يفتح المجال للتحصيل الدراسة الأكاديمية الواسعة، ومن جهة أخرى؛ يعتبر المكان الذي يمكن للفرد أن يطور نفسه من خلال الأنشطة الاجتماعية والثقافية والفنية والرياضية. وتوفر الجامعة أيضا بيئة مليئة بالفرص التي تسمح بمناقشة الأفكار؛ حيث يمكن للمرء أن يعبرعن نفسه بحرية. ولذلك، بمساعدة الجامعات، يتم إكتساب ثقافة الديمقراطية ورعايتها. وتهدف الجامعات إلى تدريب الأشخاص المؤهلين، وتنمية العلوم والتكنولوجيا، وإقامة المشاريع، وضمان تنمية الثقافة ونقلها.

على طريق الوصول إلى مجتمع ذو معرفة عالية، جامعة الشرق الأدنى تظهر أهمية الإستثمارات وتعترف بضرورة جعل الإستثمارات بالاشخاص (مثل الإستثمار الثقافي). وتعتزم الجامعة إثارة الأفراد المفكريين، والباحثين، المستطلعين، القادرين على إستخدام المبادرة التنافسية، ولديهم شعور قوي بالعلاقات الاجتماعية، ويتمتعون بالثقة، والأخلاق الحميدة، قادرون على إتخاذ القرارات الصحيحة، تجديد نفسه / نفسها في ضوء التطورات الحديثة، حل المشاكل على محور العلم والمنطق، قد إكتسبت سمات الجمهورية ومليئة الحب الرمزي للأتاتورك.

على مدى السنوات السبع الماضية، جامعة الشرق الأدنى لديها تمييز في الفوز في معظم البطولات التي لها علاقة بالمسابقات الرياضية التي تنظمها الجمهورية التركية في شمال قبرص مع جمعية الإتحاد الرياضي.

تهدف جامعة الشرق الأدنى إلى توفير الفرص للطلاب: لتطويرهم من الناحية الإجتماعية والثقافية من خلال مبادئ أتاتورك، لحماية صحتهم البدنية والعقلية، لتزويدهم بالمهارات اللازمة لتكون خلاقة والبحث وتعبئة إحتياجاتهم الإجتماعية من خلال توفير الأنشطة المناسبة.

وقد تأسس مكتب الصحة والثقافة والرياضة، في عام 994 ، حيث يركز ويهتم بالعديد من المهام الهامة. وتشمل هذه المهام تزويد الطلاب بالأنشطة الرياضية والاجتماعية والثقافية، التي صممت للإستفادة منها في بعض الأحيان بخلاف التعليم المكثف للطلاب. الجامعة لديها أكثر من 500 رياضي مرخص لهم المشاركة بجميع الأنشطة الرياضية.

الأندية الاجتماعية والثقافية :
تهدف النوادي الطلابية المرتبطة بجامعة الشرق الأدنى- مكتب الصحة والثقافة والرياضة لتجهيز الطلاب وذلك للقدرة على إستخدام مبادراتهم وطاقاتهم، في مجالي الكفاءة الاجتماعية والثقافية، والعمل كفريق أو أفراد جدد، مع شعو عال بالتضامن والإندماج والقدرة على العمل كفريق واحد (تيم وركيرز).

وفيما يلي نوادي جامعة الشرق الأدنى:
1. مجموعة الرقصات الشعبية
2.مجموعة الرقصات الأناتوليان (Anatolian)
3. نادي الرقص