كلية طب الأسنان

Also available in: Türkçe, English

كلية طب الأسنان
كلية طب الأسنان

رسالة من عميد الكلية

منذ تأسيس كلية طب الأسنان في جامعة الشرق الأدني في عام 2007، وقد تم الإطلاع بمهامها على نحو فعال على جميع المستويات، مع مسؤولية كونها الأولى الوحيدة في طب الأسنان في قبرص التي لديها موقع استراتيجي في جغرافية هذه المنطقة . مع كامل الفخر والشرف بأن خريجي الجامعة في هذا العام هم من خريجي الدفعة الخامسة، طب الأسنان في جامعة الشرق الأدنى دائما تواصل تقديم التعليم الجيد في اللغة الإنجليزية والتركية مع مراعاة ومكافأة للمعايير التي وضعتها الهيئات الوطنية والدولية.

وقد تخرج ما مجموعه 270 طبيب أسنان و 20 طالب دكتوراة من أعضاء هيئة التدريس لدينا حتى الآن. توفر كلية طب الأسنان الجديدة حاليا التعليم الجيد لما مجموعه 809 طالبا يتألفون من 45 طالبا مسجلا في برنامج درجة الزمالة التدعيمي في تقوية تقويم الأسنان ، 532 طالبا مسجلين في برامج البكالوريوس التي نفذت باللغة التركية، 188 طالبا المسجلين في برامج البكالوريوس التي تنفذ باللغة الإنجليزية و 44 طالبا مسجلين في برامج الدكتوراة.

تقع في الحرم الجامعي، مباني لأعضاء هيئة التدريس ولدى الكلية وحدات إدارية وتعليمية سريرية ومركز للبحوث، ومركز التشخيص الأولي المجهز بأحدث أجهزة التصوير والرصد، بمساعدة الحاسوب ومختبر النمذجة 3 ،توجد أيضا وحدة التخدير للمرضى الذين يعانون من مشاكل وتوجد عيادات التي تقدم خدمات متقدمة لأكثر من 8 أقسام وإدارات وغرف العمليات المجهزة تجهيزا كاملا. وقد أصبح لدينا كلية مع موظفيها المدربين تدريبا عاليا وأصبحت البنية التحتية المجهزة بالتكنولوجيا الفائقة والبنية الفوقية النتجة عن طريق محور الأسنان التي يفضلها المرضى. وبما أن أعضاء هيئة التدريس لدينا تحت تغطية مؤسسة الضمان الاجتماعي في تركيا، يمكن للمتدربين لدينا إجراء دراسات سريرية أكثر كفاءة في العيادة المتكاملة التي دخلت حيز الخدمة هذا العام بما يتماشى مع قدرة المريض المتزايدة.
كلية طب الأسنان في جامعة الشرق الأدني، هي جامعة جديدة ويافعة وديناميكية ومتكونه من جيل جدي من أعضاء هيئة التدريس، وتوفر كلية طب الاسنان في جامعة الشرق الأدني جودة عالية قبل التعليم السريري على العلوم الطبية وعلوم الأسنان الأساسية في السنوات الثلاث الأولى من خلال أساليب التعلم الموجهة من أجل تزويد الطلاب بالمعرفة والمهارات الكافية المطلوبة للتعامل مع الحالات الأكثر تعقيدا الأسنان. في السنتين الأخيرتين من التعليم الجامعي، يساعد الطلاب في الخدمات المقدمة في العيادات تحت إشراف موظفين متخصصين.

كلية طب الأسنان

نحن نقدم بعض الحلول المتقدمة في ثورة طب الأسنان في استعادة الأسنان الطبيعية المفقودة من قبل الأطراف الاصطناعية الثابتة والمتنقلة وفقا لأعلى المعايير العالمية. مراكز الأسنان لديها الأمكانية في الوصول إلى مختبرات الأسنان الخاصة بهم حيث يمكن إجراء جميع أنواع تطبيقات الأطراف الاصطناعية الثابتة والمتنقلة.يتم ذلك لدينا بمساعدة الكمبيوتر ومركز التصميم والإنتاج هو في عملية الدخول إلى الخدمة.

ونحن عازمون على تحسين نوعية الحياة لطلابنا وتشجيعهم على المشاركة في الأنشطة الاجتماعية إلى جانب وجود تدريب واسع النطاق في هذا المجال. يتم مراجعة المناهج التعليمية لدينا باستمرار وفقا لمعايير الاعتماد الأوروبية والدولية من أجل ضمان أعلى مستوى من الجودة التعليمية وتدريب أطباء الأسنان المجهزين تجهيزا جيدا و القادرين على تحقيق مهنة متطورة عن الآخرين في هذا العصر التنافسي حيث معدل تجديد المعلومات عالية جدا .

كلية طب الأسنان في جامعة الشرق الأدنى لديها طاقم من الموظفين الأكاديميين المرموقين ومن المتوقع أن تثبت كلية طب الاسنان نفسها على الصعيدين الوطني والدولي على جميع المستويات كمركز رائد للعلم من الخريجين والتي يتم تفضيلها في العديد من الأماكن المحلية والدولية . مهمتنا هي الاستجابة لتوقعات الطلاب التعليمية على المستوى المعاصر وتوفير جميع الإمكانيات اللازمة لتدريب النفس علي الثقة ، والاحترام، والتفكير النقدي، المتسامح، التنافسي، والضمير الناجح، المختصص، وأطباء الأسنان المثقفين اجتماعيا وأخلاقيا المجهزين علميا والذين لديهم تفاهم الإلتزام القوي بمثل مهنة طب الأسنان.

بالنسبة للطلاب، الذين فضلوا أعضاء هيئة التدريس لدينا للتعليم العالي، لديهم فخر بأنهم في بيئة تبني جميع القيم العالمية من جامعة الشرق الأدنى. آمل أن يستفيد الطلاب استفادة كاملة من مرافق التعليم المتميزة لدينا، وسوف نفخر دائما بأن بكوننا أعضاءا في جامعة الشرق الأدنى ومن الطراز العالمي. وبالنيابة عن أعضاء هيئة التدريس، أهنئهم جميعا “.

تمنياتي لكم بالتوفيق

البروفيسور الدكتور. مطهر أولوسوي
العميد
جامعة الشرق الأدنى كلية طب الأسنان

مؤسسة
طب الأسنان هي واحدة من أهم مجالات العلوم الصحية. أصل طب الأسنان يعود إلى العصور القديمة. فإن تخصص طب الأسنان يجدد نفسه باستمرار للتطورات في مجال العلم والتكنولوجيا. يتعامل أطباء الأسنان مع الأسنان، والفك الخاص بالأسنان ، والأنسجة حول الفم، في تجويف الفم الذي هو المدخل الرئيسي لنظام الجهاز الهضمي. وبالتالي؛ فإن تعليم الأسنان مهم جدا، ومسؤولية التدريس في هذا المجال مهمة بشكل ملحوظ. بدأت جامعة الشرق الأدنى كلية طب الأسنان في العام الدراسي الأول في 1 أكتوبر 2007 بدعم من بروتوكول مع جامعة أنقرة كلية طب الأسنان. ويتولى التعليم الجامعي والدراسات العليا والخدمات السريرية 5 أساتذة و أستاذ مشارك واحد وسبعة أساتذة مساعدين وأربعة أخصائيين وتسعة عشر مساعدا بحثيا. ويتم الزيادة في عدد موظفينا كل عام، والإنجازات الأكاديمية والموارد اللازمة لتحقيق أهدافنا الاستراتيجية على المدى الطويل .

المهمة
من خلال التميز في التدريس. مهمتنا هي تثقيف أطباء الأسنان بالمبادئ المعترف بها وطنيا ودوليا
من قبل أطباء الأسنان والمتخصصين الذين يتطلعون إلى القيادة في طب الأسنان. تسعى جامعة الشرق الأدنى كلية طب الأسنان جاهدة لتطويرالطلبة علميا، زيادة الثقة بالنفس لديهم ، وزيادة التنافسية لديهم ، وتطويرهم اجتماعيا وأخلاقيا وزيادة الأحساس لديهم مع الالتزام القوي بمبادئ أتاتورك.

الرؤية
من المتوقع أن يتم الاعتراف كلية طب الأسنان في الشرق الأدنى كمركز للتميز في مجال طب الأسنان، وفي نهاية المطاف أن تكون معروفة في المجتمع الدولي للأسنان بأن خريجيها هم أطباء من الدرجة العالمية، ويمكنهم التنافس عالميا. وبالتالي، ومن الواضح طبعا أن أعضاء هيئة التدريس هم وجهة مفضلة لجميع الطموحين من طلاب الدراسات العليا؛ في مجال الدراسات العليا؛ هدفنا هو تعزيز المهارات التقنية لأطباء الأسنان في المستقبل في رعاية المرضى بطريقة ممتازة وغرس المواقف السليمة مع التزام القوي بمثل مهنة الأسنان.

تمنياتي لكم بالتوفيق