الأستاذ المشارك حسين اشاقسال، (Assoc. Prof. Dr. Hüseyin Işıksal) المحاضر في جامعة الشرق الأدنى، حرر كتاب بعنوان “العلاقات التركية مع الشرق الأوسط: لقاءات سياسية بعد الربيع العربي”، الذي نشرته من قبل سبرينجر، وهي واحدة من أكبر منظمات النشر في العالم

Also available in: Türkçe, English

Added On: 14 نوفمبر 2017, الثلاثاء, 16:21
Last Edited On: 14 نوفمبر 2017, الثلاثاء, 16:22
الأستاذ المشارك حسين اشاقسال،  (Assoc. Prof. Dr. Hüseyin Işıksal) المحاضر في جامعة الشرق الأدنى، حرر كتاب بعنوان “العلاقات التركية مع الشرق الأوسط: لقاءات سياسية بعد الربيع العربي”، الذي نشرته من قبل سبرينجر، وهي واحدة من أكبر منظمات النشر في العالم

شارك الأستاذ المشارك اشاقسال، المحاضر في قسم العلاقات الدولية في جامعة الشرق الأدنى، والأستاذ المساعد أوغوزخان غوكس (Asst. Prof. Dr. Oğuzhan Göksel) محاضر في قسم العلوم السياسية والعلاقات الدولية في جامعة إسطنبول 29 مايس (Istanbul 29 Mayıs University)، نشر كتاب بعنوان “علاقات تركيا مع الشرق الأوسط: لقاءات سياسية بعد الربيع العربي” من قبل سبرينجرSpringer، واحدة من شركات النشر الرائدة في العالم.

وفقا للبيان الصحفي الصادر عن مديرية مكتب الصحافة والعلاقات العامة بجامعة الشرق الأدنى، فإن الكتاب الذي كتبه أكاديميون متخصصون في حقولهم يتكون من 14 فصلاً. يتضمن كل فصل مقالات تناقش أو تعالج القضايا المتعلقة بالشرق الأوسط والربيع العربي بمنظور نظري وطريقة نقدية. وتشمل الفصول معلومات شاملة عن كيفية تثبيت بلدان الشرق الأوسط لآمالها على الربيع العربي وإعادة إحياء المركزية الأوروبية وتشكيل الشرق الأوسط “الحديث”، صعود وسقوط النموذج التركي في الشرق الأوسط، والعلاقات التركية مع الجهات الفاعلة الإقليمية مثل سوريا والعراق والحكومة الإقليمية الكردية وداعش وإيران والسعودية وقبرص ومصر وكذلك فترة ما بعد الربيع العربي.

الأستاذ المشارك حسين اشاقسال: “بعد وصول حزب العدالة والتنمية إلى السلطة في عام 2002، أصبحت تركيا واحدة من الجهات الفاعلة الرائدة في النظام السياسي للشرق الأوسط”

قدم الأستاذ المشارك حسين اشاقسال، المشارك في تحرير الكتاب، معلومات عن الكتاب. “يعرض هذا الكتاب دراسات حول القضايا السياسية الراهنة التي تؤثر على المنطقة والعلاقات السريعة والتغير بين تركيا ودول الشرق الأوسط على مدى السنوات الأخيرة. أصبحت تركيا واحدة من الجهات الفاعلة الرئيسية في النظام السياسي في الشرق الأوسط بعد أن تولى حزب العدالة والتنمية السلطة في عام 2002. إن عدم اليقين السياسي الذي شهدته المنطقة في عام 2011 بسبب الربيع العربي والحرب الأهلية السورية المأساوية المستمرة والإرهاب في جميع أنحاء المنطقة قاد الراديكالية والتغييرات في السياسة الخارجية التركية وشكلت علاقات تركيا مع القوة الإقليمية مثل إيران والسعودية ومصر والعراق.

الأستاذ المشارك حسين اشاقسال،  (Assoc. Prof. Dr. Hüseyin Işıksal) المحاضر في جامعة الشرق الأدنى، حرر كتاب بعنوان “العلاقات التركية مع الشرق الأوسط: لقاءات سياسية بعد الربيع العربي”، الذي نشرته من قبل سبرينجر، وهي واحدة من أكبر منظمات النشر في العالم


الكتاب يلقي نظرة فاحصة على القضايا الإقليمية وتأثيراتها على السياسات الخارجية لتركيا والقوة الإقليمية في الشرق الأوسط “

أيضا لا يزال التفاعل السياسي والإقتصادي والثقافي بين تركيا والشرق الأوسط يتعمق بعد عام 2011 أيضاً. إن العلاقات المعقدة بين تركيا والشرق الأوسط لا يمكن فهمها تماماً دون مناقشة قضايا مثل الإرهاب والأقليات والصراعات الطائفية والتنمية الاقتصادية وإرساء الديمقراطية والتحديث. يتناول الكتاب الأبعاد الإقليمية للقضايا المذكورة آنفا فحسب، بل يناقش أيضاً آثارها على السياسات الخارجية لتركيا والقوة الإقليمية الأخرى في الشرق الأوسط.

“يمكن للقراء الوصول إلى الكتاب في 10 000 مكتبة في أنحاء مختلفة من العالم، خاصة في الجامعات الرائدة في الولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المتحدة”
جنباً إلى جنب مع تحريره، ساهم الأستاذ المشارك حسين اشاقسال في الكتاب بثلاثة مقالات من السياسة الخارجية التركية والربيع العربي والأزمة السورية: خطوة واحدة إلى الأمام، خطوتين إلى الخلف “،” الأزمة السياسية في العراق، داعش والسياسة الخارجية التركية: التكلفة العالية من خداع ويستفاليان Westphalian “و” تركيا-الشرق الأوسط العلاقات في عصر الإضطراب “. كما تقول السلطات، فإن هذا الكتاب لديه الصفات ليكون كتاب السرير لجميع القراء لأنه يتألف من أحدث وأشمل المعلومات حول العلاقات بين تركيا والشرق الأوسط بعد الربيع العربي. الأستاذ المشارك حسين اشاقسال، يقول أن الكتاب الذي جاء إلى حيز الوجود بعد 3 سنوات من العمل المكثف المستمر وعملية إستعراض الأقران، جميع المواد في الكتاب يمكن الوصول إليها على الاإنترنت عن طربق خدمات الفهرسة والإستشهاد العلمي مثل الويب للعلوم WEB of SCIENCE و سكوبوس SCOPUS. “ونتيجة للعقد مع سبرينجر النشرSpringer Publishing، يمكن للقراء الوصول إلى الكتاب في 10,000 (عشرة آلاف ) مكتبة في أنحاء مختلفة من العالم، خاصة في الجامعات الرائدة في الولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المتحدة. سوف يقدم هذا أيضاً إسهاماً هاماً في تعزيز دور جامعة الشرق الادنى والجمهورية التركية لشمال قبرص”.

Düşünceleriniz veya Sorularınız